28 فيفري 2019

أنشئ: 04/12/2019 - 16:57

تونس في : 28 فيفري 2019

بيـــــان

إن المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين وبعد وقوفه على الأحداث الخطيرة التي جدت مساء يوم أمس الأربعاء 27 فيفري 2019 والمتمثلة في قيام مجموعة من المواطنين بتحريض من أحد المحامين بالهجوم على مقر الدائرة الابتدائية الجهوية للمحكمة الإدارية بالكاف واحتلال أروقتها وكتابتها والدخول إلى مكاتب السادة القضاة حاملين قوارير بنزين مهددين بحرق أنفسهم وحرق المحكمة في صورة عدم الاستجابة فورا لمطلب توقيف تنفيذ قرار بلدي قاض بهدم منازلهم مما أحدث حالة من الخوف والهلع في صفوف الإطار القضائي والإداري للمحكمة في غياب كامل لأي نوع من أنواع الحماية الأمنية،
وإذ يذكّر بالنقائص العديدة التي رافقت تركيز الدوائر الابتدائية الجهوية للمحكمة الإدارية من حيث غياب الحماية الأمنية والنقص في الأعوان والمعدات ووسائل العمل اللازمة والتي نبهت إليها جمعية القضاة التونسيين في عديد المناسبات وهو ما تأكد بمباشرة تلك الدوائر لعملها فضلا على عديد المقرات التي لا تستجيب لأبسط معايير العمل القضائي ومنها بالخصوص مقر الدائرة الابتدائية الجهوية بالكاف فإنه:
أولا: يندّد بشدة بهذه الوقائع الخطيرة والمروعة والتي نالت من حرمة المحكمة ومن اعتبار قضاتها ومن الاحترام الواجب للسلطة القضائية وفرضت منطق القوة والغصب بدل منطق العدالة والقانون.
ثانيا: يعتبر أنّ اقتحام مقر المحكمة المحمول على الدّولة حمايتها باعتبارها من مقرات السيادة والضغط على قضاتها لإصدار حكم قضائي فيه تعدّ صارخ على استقلال السلطة القضائية المكفول بالدّستور والقانون والمواثيق الدّولية والتي لا تخضع أحكامها إلاّ لقناعة القاضي بعيدا عن كل شكل من أشكال الضغط أو التهديد.
ثالثا: يطالب بعدم التساهل مع هذه الأحداث الخطيرة والتعجيل بفتح الأبحاث القضائية اللازمة لتتبع كل الضالعين فيها بصفة مباشرة أو غير مباشرة وتقديمهم للعدالة لتحديد المسؤوليات وتسليط العقاب الرادع على الجناة.
رابعا: يعبّر عن تضامنه الكامل مع كافة أعضاء الدائرة الابتدائية الجهوية للمحكمة الإدارية بالكاف وإطارها الإداري ويؤكد وقوفه ومساندته لهم في جميع التحركات التي يعتزمون القيام بها احتجاجا على الأوضاع المزرية التي يعانون منها منذ افتتاح تلك الدائرة والتي بقيت بلا حلول رغم تبليغها لكافة السلطات المعنية .
خامسا: ينوّه بما تحلى به أعضاء الدائرة الابتدائية الجهوية للمحكمة الإدارية بالكاف وإطارها الإداري من درجة عالية من التعقل وضبط النفس وحسن تعامل مع تلك الوقائع الخطيرة بعدم الانسياق وراء ردود الأفعال غير المحسوبة على ما طالهم من اعتداء ومواصلة قيامهم بوظائفهم رغم غياب الظروف الدنيا الملائمة لذلك .
سادسا: يدعو رئاسة الحكومة والمجلس الأعلى للقضاء ومجلس القضاء الإداري والرئيس الأول للمحكمة الإدارية بالتدخل العاجل لتوفير الحماية الأمنية لمقرات الدوائر الابتدائية الجهوية للمحكمة الإدارية وتجاوز النقائص العديدة التي تشكو منها كتأمين بقية مقرات المحاكم بجميع أصنافها ويحملهم مسؤولية كل إخلال بذلك الواجب وما قد يترتب عنه من نتائج وخيمة في ضل تصاعد وتيرة التهديدات على القضاة والمحاكم في الفترة الأخيرة.
عن المكتـــب التنفيـــذي
رئيس الجمعية
أنس الحمادي

مطور موقع الواب
مطور موقع الواب الخاص بجمعيّة القضاة التونسيين

طالع أيضا

07/18/2019 - 15:34
07/17/2019 - 18:26
07/17/2019 - 18:15
07/17/2019 - 18:06
04/19/2019 - 01:44
04/18/2019 - 03:46