27 جوان 2019

أنشئ: 07/17/2019 - 18:26

تونس في : 27 جوان 2019

بـــــيان
إن المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين وعلى إثر الجريمتين الإرهابيتين اللتين جدتا صباح اليوم إثر إقدام إرهابيٍّ على تفجيرِ نفسه بواسطة حزام ناسف بتقاطع شارع شارل ديقول مع شارع فرنسا بالعاصمة بغاية استهداف دورية أمنية كانت متواجدة بالمكان مما أسفر عن استشهاد عون الأمن مهدي الزمالي وإصابة عون آخر وثلاثة مدنيين بإصابات متفاوتة ، وقيام إرهابيٍّآخر بتفجير نفسه بنفس الوسيلة بالقرب من الباب الجانبي لمأوى السيارات لمقر الوحدة الوطنية لمكافحة الإرهاب التابعة للإدارة العامة للمصالح المختصة بالقرجاني إثر فشله في الولوج إلى مقر الوحدة مما تسبب في إصابة أربعة أعوان أمن بإصابات خفيفة فإنه :
أولا: يندد بشدة بهاتين الجريمتين الغادرتين اللتين استهدفتا أعوان الأمن الوطني إبان قيامهم بواجبهم في حفظ النظام والذود على حرمة الوطن وتأمين الحماية للمواطنين.
ثانيا: يؤكد على فشل العمليين الإرهابيتين الجبانتين وعلى أن الرسائل التي أراد الإرهابيون توجيهها من خلال اختيار مكان وزمن تنفيذ كل واحدة منهما لن ينال من معنويات التونسيات والتونسيين ومن تمسكهم بوحدتهم الوطنية في التصدي للظاهرة الإرهابية.
ثالثا : يشدد على أن طريقة تنفيذ العمليتين الإرهابيتين وما صاحبهما من فشل في تحقيق أهدافهما يؤكد النجاحات الكبيرة التي حققتها كل من المؤسسة الأمنية والمؤسسة العسكرية والمؤسسة القضائية في مكافحة الإرهاب والتصدي له ويدعو إلى مزيد دعم تلك المؤسسات الوطنية والوقوف إلى جانبها ماديا ومعنويا إلى حين دحر الإرهاب بالكامل واقتلاعه من جذوره.
رابعا: يترحم على شهيد الوطن مهدي الزمالي الذي سقط إثر العملية الإرهابية الأولىويتقدم بأصدق عبارات التعازي إلى عائلتهوزملائه وكافّة رجال الأمن ويرجو من الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فراديس جنانه.
خامسا :يعبر عن تضامنه الكامل مع المتضررين من أمنيين ومدنيين ويدعو إلى ضرورة الإحاطة بهم من جميع الجوانب الصحية والاجتماعية والنفسية إلى حين تماثلهم الكامل للشفاء.
سادسا :يجدد دعمه ومساندته للمؤسستين الأمنية والعسكرية لما تبذلانه من تضحيات جسام في سبيل وقاية المجتمع التونسي من آفة الإرهاب ومخططاته الهدامة ويدعو كافة التونسيات والتونسيين إلى التضامن فيما بينهم والتمسك بوحدتهم وإعلاء المصلحة العليا للوطن وعدم الانسياق وراء الإشاعات المغرضة التي تهدف إلى تقسيمهم وبث الفتنة بينهم كما يدعوهم إلى الالتفاف حول المؤسسات الشرعية للبلاد خدمة لمصلحتها العليا وحماية لمسارها الديمقراطي من كل انتكاس.

عن المكتب التنفيذي
رئيس الجمعية
أنس الحمادي

مطور موقع الواب
مطور موقع الواب الخاص بجمعيّة القضاة التونسيين

طالع أيضا

07/18/2019 - 15:34
07/17/2019 - 18:26
07/17/2019 - 18:15
07/17/2019 - 18:06
04/19/2019 - 01:44
04/18/2019 - 03:46